الثلاثاء 23 يناير 2018 - 08:01 مساءا

زيارة شيخ الأزهر اليوم إلى مقر الكاتدرائية المرقسية بالعباسية…

ديسمبر 28, 2017 12:14 ص

متابعة / محمد الزوايدى

 توجه فضيلة الأمام الأكبر ا.د/أحمد الطيب شيخ الأزهر الشريف صباح اليوم على رأس وفد أزهري لتهنئة البابا تواضرس الثانى بابا الإسكندرية والأخوة الأقباط بأعياد الميلاد وأوضح الإمام الأكبر أن مشاعر المحبة والرحمة التى تجمع ابناء الشعب المصري مسلمين ومسيحيين تشكل تجسيدا حقيقا لقيم التسامح والحوار والتعايش والصفح التى حملها سيدنا محمد صلى الله عليه وسلم والسيد المسيح عليه السلام مضيفا أن مصر التقت فيها العديد من الحضارات ونشر على أرضها الأنبياء وأبرز ذلك الرحلة المقدسة لسيدنا عيسى والسيدة مريم عليهما السلام وكأن تراب هذا البلد تصوغه الأديان الإلهية ومن جانبه رحب البابا تواضرس بفضيلة الإمام الأكبر والوفد المرافق له قائلا. .فرحتنا تكتمل بتهنئتكم وهذه المحبة هى صمام امان قوى ورسالة لكل العالم وللشعب المصري على الروح الطيبة وعمق العلاقة بيننا والمستمرة عبر قرون طويلة وأعرب قداسته أن عى محاولة للعبث بالرباط القوى الذى يجمعنا سوف تنتهى بالفشل وان وحدة موقف الأزهر الشريف والكنيسة فى قضية القدس تعبر عن وحدة الشعب المصرى


info heading

info content