السبت 20 يناير 2018 - 06:59 صباحا

أزمة فى أدارة تموين الاقصر

مارس 15, 2015 12:13 م

الأقصر – فاتن مغازى

 

 
أكد ابراهيم احمد المنسق العام للمنظمة المصرية لحقوق الانسان بعد تشكيل لجنة تقصى الحقائق عن الضرر الذى يقع على المواطن فى الامور الحياتية و الخدمية كان التموين فى اولى الأزمات التى تضرر منها المواطن فى حين هو اخفاق فى التنظيم و وضع خطة و اليات و متابعة شكوى المواطنيين و التغلب على حلها و عدم تكرار الشكوى من القائمين عليه و على التوالى للشهر الثالث بمركز و مدينة اسنا
1 – اغلبية المواطنيين لم يتم صرف الزيت من مستحقات الدعم التموينى ليس متواجد من ضمن السلع فيفرض على المواطن سلع غير اساسية للمواطن البسيط الذى يحتاج ب 15 جنيه الدعم ان يشترى بها زيت يلجأ التجار و الشركات الموردة الى تسويق السلع التى تحظى على ارباح عالية او التى ليس عليها سحب فى التسويق
لذلك نطالب بان يتم توقيع برونوكول مع الشركة المصرية و تزويدهات بماكينات حتى تكون مؤشر ضبط و تقييم لانحرافات بعض الشركات الموردة و التجار بعدم توفير الضروريات و حق المواطن فى السلعة المتطلبة
2- هناك عجز وصل الى 40 الف اسطوانة بوتوجاز لمركز و مدينة اسنا حيث وصل العجز فى المدينة الى 10 الف اسطوانة فى الشهر الثالث على التوالى خلاف ان الاسطوانات غيرت مطابقة لمعايير الموازيين حيث انها تنقص العبوة عن المقرر و تلك الغاز مدعوم و الحصة معلومة من المصدر من ياتى الأوفر هل ياتى من عجز موازيين العبوة ولا من عجز الحصة المقررة للمواطن
لذلك نطالب نحن مركز و مدينة اسنا بان تتم عبوة الحصة من اسطوانات البوتجاز من مصنع سيلوة
3- مازال جودة رغيف العيش يشكو منها المواطن لا جودة فى معايير صناعة الخبز و انتاج رغيف آدمى او من ردائة جودة الدقيق ولونه وكل من صناع الخبز و القائميين على المخابز و التموين و ادارة المطاحن يلقى على الاخر تهم التقصير
4- فوضى و وأزمة توزيع السولار و البنزيين فى محاطات الوقود
المحطات غير مطابقى لمعايير الامن الصناعى و لا الهندسى فى المداخل و المخارج و لا مراقبة على الكميات المستلمة والمنصرفة و لا التوزيع و تترك الحصة لفوضى الجراكن و تجار السوق السودا ولذلك نطالب بان جميع محطات الوقود ان تغلق بسياق حديدى حرم محطة الوقود و الطلمبات ماعدا مدخل و مخرج على قدر السيارات و تمنع الجراكن اما المزارعيين و اصحاب احتياجات السولار بموجب تقرير حصتهم من التمويين تقوم الجمعية الزراعية او اى جمعبة اهلية بصرف حصصهم والقيام بتوزيعها مثل اسطوانات البوتوجاز بمقابل اشتراكات للجمعية
لذلك مطالبين السيد الدكتور محافظ الاقصر باقالة مدير مديرية التمويين و هيكلة بعض العاملين بالادارات و موظفينها فى القرى و النجوع لانه ليس عندهم خطة و لا استراتيجية ولا استعداد بعدم شكوى المواطن و لا السيطرة على الفوضى التموينية و انين المواطن .
مما يؤثر بالسلب على الجهود المبذولة من محافظ الاقصر و من رئيس الوحدة المحلية لمركز و مدينة اسنا لرفع المعاناة عن المواطن

 

 


info heading

info content