السبت 20 يناير 2018 - 07:04 صباحا

فوضى محطات الوقود ” حل ازمة تكدس محطات الوقود ” باسنا

مارس 6, 2015 11:35 م

الأقصر – محمد منطلب السمان

صرح ابراهيم احمد ممثل المجتمع المدنى بمحافظةالاقصر ” حل ازمة تكدس محطات الوقود ”
لقد سبق من قبل تقدمنا بحلول فى اجتماع موسع بحضور كل من اللواء : مجدى العوضى الرئيس الاسبق للوحدة المحلية لمركز و مدينة اسنا و كيل وزارة التموين السابق “مبارك “و السيدمدير مباحث التموين و رؤساء القرى و اصحاب محطات الوقود وكان بقاعة الوحدة المحلية لمركز ومدينة اسنا
بعد سماع الجميع من الحضور و المقترحات نحن بصفتنا جهة محايدة و نمثل مجتمع مدنى و لنا الحرص على حقوق المواطن و التعاون مع المواطن وتقديم الحلول التى تحقق الحرص على وصول الوقود المدعوم لمستحقيه و حمايتهم من السوق السوداء كان المقترح هو الذى لم يفعل و حان تفعيله الان وحاز على موافقة الجميع و تضرر اصحاب النفوس المريضة من مستفيدين لفوضى التوزيع وتعمل محضر بذلك المقترح

1 – تشكيل لجنة فى كل قرية أو المدينة بها محطة وقود برئاسة رئيس الوحدة المحلية القروية التابعة لها القرية او من يفوضه و له نفس السلطات أو رئيس الوحدة المحلية لمركز و مدينة اسنا او من يفوضه وله نفس السلطاتوباقى اللجنة من ( عمدة القرية أو شيخ ابلد ومعهم شيخ الغفر و الغفر المكلفيين من العمدة – فرد من الاأمن – فرد من التموين – ومن يرغب من رموز القرية او المجتمع المدنى
2 – على كل محطة وقود عمل سلاسل وحواجز حول حرم محطات الوقود تحمى حرم طلمبات الوقود من التزاحم مع عمل مدخل فقط على قدر دخول السيارات و مخرج على قدر خروجها
3 – كل جمعية زراعية فى كل قرية تكون هى مسئولة على توزيع حصة المزارعيين من السولار بمعرفة كميات الصرف من التمويين و على المزارع يترك جيركنه او برميله فى الجميعية بمقابل اشتراك شهرى وليكن بمقابل 5 جنيه على كل 25 لتر او ما تحدده الجمعية و الاهالى و يدخل موارد الجمعية لتنميتها و بالتلى ممنوع منعا باتا اى مواطن و تجار السوق السودا يدخلوا محطة الوقد يتدخل فقط الجمعية الزراعية بحاويتها من جراكن و براميل ومعروفة كمية الصرف لها من مستحقات بمعرفة التموين
4 – اللجنة عليها أخذ قراءات العدادا و عمل محضر بدأ تشغيل الطلمبة و محضر غلق بالكمية فى التنك و التشغيل فى حضور اللجنة
5 – على محطات الوقود عودة صيانة طلمبات التعبئة و الامن الصناعى
وتلك الحلول تعمل بها بعض المحافظات و لقد تم وضع تلك الحلول بعد الاقتداء من محطات الوقود التابعة للخدمة الوطنية فى حين انها ترفض رفض تام تعبئة جراكن و براميل .. حان الوقت على الجميع المسئولية المجتمعية تنفييين و مجتمع مدنى و مواطنيين

  • C7338-copy copy

Previous Image
Next Image

info heading

info content