الخميس 14 ديسمبر 2017 - 10:55 مساءا

“قوص ملاذ العلماء وواحة الادباء والشعراء”

يناير 16, 2015 6:26 م

قوص مدينة العلم والعلماء فى ازهى عصور التاريخ فى الماضى التليد وحاضرها المجيد ومن يتحدث عن قوص يتحدث عن صفحه طويله من تاريخ الانسانيه فى مختلف مراحله وقد مر تاريخها بفترات متباينه بين المد و الجزر اذ تعد قوص من اكبير واقدم المدن فى الصعيد الجوانى لمصر وقد نشا وتربى فيها لفيف من مشاهير اهل العلم والفكر والادب وقوص كم انجبت وعلمت وقدمت وقوص كلمه فرعونيه معناها مدينة العلم حيث كانت مقرا للكهنه والكتاب والحكماء والفلاسفه ابان عصور الفراعنه اما فى اللغه القبطيه فهى تعنى الدفن وذلك لتخصص جماعة من اهلها بدفن ملوك الفراعنه بعد تحنيطهم وقال بعض المؤرخين عن قوص من انها سميت باسم رجل يقول له”قوص ابن فقط بن اخميم بن سفيان بن اشمس بن مصر بن حام بن نوح عليه السلام ” ويقول البعض الاخر ان قوص كلمه قبطيه مشتقه من جس بمعنى تكفين الجثه لان اهلها برعوا فى تحنيط الموتى وتكفينهم كما كان لقوص شان عظيم فى العصور الوسطى اذ كانت عاصمة الاقليم منذ العصر الفاطمى حتى نهاية الخلافه العثمانيه ويقول عنها ابن جبير انها مدينه حافله بالاسواق متسعة المرافق كثيرة الخلق لكثرة الوارد من الحجاج والتجار اليمنين والهنود وتجار الحبشه لانها محط الرحال ومجتمع الرجال وملتقى الحجاج المغاربه والقاهريين والسكندريين ومن يتصل بهم ومنها يفوزون بصحراء عيذاب واليها رجوعهم وقال ابن الكندى كان يوجد بقوص سائر اصناف التمر والحطب الكارمى الذى لارماد فيه والفحم اليافى والكروم ومعادن الذهب والاحجار الكريمه وقوص بضم الضاد وصاد مهمله هى مدينه كبيره عظيمه واسعة قصبة الصعيد بمصر وبينها وبين الفسطاط اثنا عشر يوما واهلها ارباب ثروة واسعه وهى محط التجار القادمين من عدن واكثرهم من ابناء هذه المدينه وهى شديدة الحر لقربها من البلاد الجنوبيه وذكرها الادريسى فى نزهة المشاق بين مدن الصعيد الاعلى فقال مدينة قوصبالجبهة الشرقيه من النيل وهى مدين كبيره بها منبر”اى جامع فيه خطبه” واسواق جامعه وتجارات ودخل وخرج المسافرون اليها كثيرون والبضاعات فيها نافقه والمكاسب رابحه والبركات ظاهره وشرب اهلها من ماء النيل لانها مجاورة لها وبها يقول طيبه وورد فى صبح الاعشى ان قوص مدينه جليله فى البر الشرقى على النيل ذات ديار فائقه ورباع انيقه ومدارس وربط وحمامات يسكنها العلماء والتجار وذوو الاعمال وبها البساتين والحدائق المستحسنه ومن الطريف حقاان نعرف انه قد اكتشف بقوص حقول للبترول فى العصر المملوكى سنة834ه لذا كان من الطبيعى ان تزخر بالفنادق والوكالات والبيوت الفاخرهلا ستقبال الوافدين عليها ويحدثنا المقريزى انه كان بقوص مائه وخمسون مغلقا والمغلق هو الحديقه التى لاتقل مساحتها عن عشرين فدان ولكل مغلق ساقيه ذات اربع وجوه واهمية قوص فى العصور الوسطى انها وكانت مقرا لحاكم الصعيد وان بها دارا لضرب النقود وكان سك النقود شاره من شارات الملك فى ذلك الوقت كما كانت قوص مزدره ومنتعشه اقتصاديا كذلك متقدمه ثقافيا فقد كانت بها ست مدارس ومدارس للحديث وكثير من المساجد الجامعه والزوايا وكانت المدارس فى ذلك الوقت تقوم بعدة وظائف فالى جانب الناحيه التثقفيه التى انشئت من اجلها ثقوم بوظيفة المسجد فى اوقات الصلاه كما كانت تقوم بوظيفه اجتماعيه مهمه فى الاحياء التى توجد بها اذ كانت علها مهمه محو الاميه فقد كان يلحق بكل مدرسه كتاب لتعليم القراءة والكتابه وكان يقرر لهؤلاء الاطفال الكسوة والطعام وكان الطفل اذا اتم حفظ القران الكريم يعطى خمسين درهما ويمنح مؤدبه ومعلمه خمسين درهما وقوص هى قاعدة المركز وهى من المدن القديمه جدا وكانت قبل الفتح الاسلامى قصر الفرعون هورويس واسمها المدنى قوص الحاره ومنذ عهد الدوله الفاطميه اصبحت قوص قاعدة الاقليم ويعرف بالاعمال القوصيه وذلك حتى اخر ايام حكم المماليك وفى ايام الحكم العثمانى اندمجت كلها بما فيه مدينة قوص فى ولاية جرجا التى كانت تمتد فى ذلك الوقت على جانبى النيل من اسيوط شمالا حتى وادى حلفا جنوبا ولما انشئى اقليم قنالاول مرة باسم مامورية قنا سنة1826 تبعت اليها مدينةقوص وقد سمى مركز قوص من اول سنة 1890 وصار يتبع له عدد كبير منالقرى والنجوع المتاخمه له من البلاد القديمه مثل الاوسط قامولا – الحراجيه – الشعرانى – المسيد – المفرجيه – جراجوس – شنه هور”شنهور” طوخ – عباسه وهذه القرى القديمه القديمه كلها تحمل اسماء فرعونيه وقبطيه اما البلاد الحديثه مثل الجماليه – الحله – حجازه – الحمر والجعافره – العقب – العليقات – خزام – المخزن – المعرى – العويضات – العيايشه – الكراتيه – عباسه – جزيرة مطيره – ويعمل جميع اهالىهذه القرى بالزراعه والتجاره وتحتضن قوص بين جوانحها عددا كبيرا من الاثار الفرعونيه والقبطيه والاسلاميه واهم الاثار الاسلاميه “الجامع العمرى”الذى يعدبحق من اشهر المساجد واقدمها ليس فى قوص فحسب وانما فى صعيد مصرقاطبة وبالمسجد العمرى منبر يعتبر من اقدم منابر مصر المؤرخه فقد انشئى سنة 550 هجريه وهناك مساجد لها تاريخ مثل مسجد ابو العباس الملثم ومسجد الطوابومسجد الامام ابن دقيق العيد مسجد الامير محد ابو مدره مسجد الشيخ عتمان – مسجد الحاكم – مسجد عبد الغفار بن نوح – مسجد عبد الغفور اما عن اعلام المدينه التى كانت عاصمة الاقليم الجنوبى منذ العصر الفاطمى حتى القرن الثالث الهجرى وبعد ا ن قرانا ما سجله المؤرخون والرحاله عنها من انها ايشئت بها المدارس الفقهيه والشرعيه وتخرج منها لفيف من العلماء والفقهاء والمحدثين والادباء والخطباء والكتاب المشاهير الذين ما زالت المدارس والمساجد تحمل اسماءهم والقابهم امثال الفقيه العلامه ابن دقيق العيد والشاعر الاديب المكى القوصى البهاء زهير والعلامه ابن جنى والشاعر الكبير ابن مطروح وغيرهم م ارباب البيان وعلماء الشريعه وقد اورد الامام الادفوى فى كتابه الطالع السعيد فى مناقب اهل الصعيد اسماء هؤلاء الاعلام وانسابهم ومنهم الامام تقى الدين بن دقيق العيد قاضى قضاة مصر- احمد بن احمد الشهاب القوصى – عبد الغفار بن احمد بن نوح القوصى – جبريل بن مكى القوصى ووصل الىما يربوعلى المائتين من اعلام قوص اما فى عصرنا الحديث فجعبةقوص مفعمه نذكر بعضهم على سبيل المثال لا الحصر المؤرخ الكبير احمد موسى عبد العظيم سرحان – الشيخ احمد ابراهيم الشريف شيخ ائمة المسجد العمرى – الشيخ بهى الدين محمود مؤسس مركز الثقافه الاسلاميه بقنا – الشاعرالمعلم حسن النجار القوصى صاحب ديوات التقوى/الاستاذ الدكتور محمد عبد الفضيل القوصى وزير الاوقاف المصريه – الحج يونس احمد زارع رائد صناعة الزيوت وكانت قوص تشتهر بصناعة الزيوت وكان بها 13 معصرة وبولبة الزياتين – سفير القران لكريم وخبير القراءات السيع الشيخ كمال محمد انيس القوصى – الجهبذ النحرير الشيخ محمد بشير- الرائد الكبير واستاذ علم النفس فى مصر والعالم تلك الشخصيه التى حازت الفضائل واستحوذت المكارم وملات دنيا المعرفه والعلوم فىمجال تخصصها بروائع الفكر الاستاذ الدكتور عبد العزيز القوصى – الداعى الشيخ الكبير القاضى حنفى والد الحج هشام القاضى – المخرجه التلفيزيونيه فريده عرمان /القائد العسكرى الرياضى عبد الجابر احمد على – الشيخ محمود القوصى رئيس المحكمه الشرعيه العليا بالقاهره – والاستاذ الكتور حسين عثمان على الدكتور الناقد -عاشق الانجليزيه ومربى لاجيال عبد السلام المسيدى – هدى شعراوى قوص بنت قرية الحله زهيره محمد حسن واول من نادت بتعليم البنات بقوص /شاعر العاميه فنجرى التايه صاحب ديوان فاعوص فى ضى القمر/د- عبد الفتاح حسن رئيس جامعة المنصورة سابقا والمستشار الحالى بالكويت – الشاعر الكبير محمود تميرك – الشيخ محفوظ على محفوظ الشاعر الكبير وموجه عام التربيه الدينيه بمديرية قنا للتربيه والتعليم – مصور الروساء واول مصور عسكرى عربى مصرى حربى الفنان رشاد القوصى والحاصل على نيشان نجمة فلسطين – رجل القرن المتصوف ابراهيم نصار تميرك / د- حسنى تميرك – اود – صبحىتميرك – صاحب الانجاز الطبى الكبير د/ايمن عبد الوهاب القبانى صاحب اجراء ثالث عملية زرع وجه فى العالم /العالم العلامه واستاذ الجيل لكل معلمى قوص الحج فرفلى القبانى ناظر مدرسة السوق والتى كانت مسماة باسمه فى ذلك الوقت / د – نبيل حنفى محمود الاساذ المبدع بكلية الهندسه جامعة شبين الكوم بالمنوفيه وصاحب كتاب “نجوم العصر الذهبى لدولة التلاوة وادباء وشعراء قوص حديثا والذين اثروا الحياة الثقافيه حديثا فى القلعه الثقافيه الكبرى قصر ثقافة قو ص وتحت قيادة امين الشيخ والذى اخذعلى عاتقه بث روح الابداع ونشر الادب وتشجيع الادباء من خلال نادى الادب بقصر ثقافة قوص ومجلة قوص ومن الشعراء احمد محمد حسن – عبد الرشيد محفوظ – بهاء الخولى – عربى سعد عبد الراضى – حسب الله فكرى – المخرج المسرحى الكبير يس ضوى – مصطفى عجلان – زكى الحجازى – محمد محمود بخيت – احمد عبد الحكم – الشاعر الكبير محمد عباس حسن
رشاد عباس” – احمد تمساح – احمد الخليلى – احمد عابدين – محمود خضرى يس – سعيد عبد الهادى – الاسد العادلى – محمد عبد القادر التونى – هانى انيس – عبده الشنهورى – والجيل الصاعد الواعد امين اسامه – محمود عاطف/احمد على – اكرم صلاح – عمرو الشاعر – حسنى عزب ومن ابناء قوص فى فقلك الصحافه الزميل الشاعر الناقد ا/ محمد عبد الشافى القوصى والذى استسقينا كثيرا من المعلومات من مقالاته بجريدة الحج السعوديه وهوصحفى بالاهرام وله كثير من المؤلفات – الصحفى خالد مبارك رئيس قسم البيئه رالاهرام / انب شنهرر الاستاذ عبادى القوصى باخبار اليوم وحاليا
بجريدة الاتحاد الاماراتيه والشيخ محمد خضر الشريف بجريدة المديسنه المنوره بالسعوديه اسامه الشيخ


info heading

info content