الخميس 14 ديسمبر 2017 - 03:21 مساءا

الكويت: تسريح 10 عسكريين من الخدمة لمشاركتهم في القتال مع [داعش]

ديسمبر 21, 2014 11:16 ص

اعلنت مصادر أمنية في الكويت ان أجهزة الأمن تتابع عن كثب عملية غياب المنتسبين إليها، واحتمال مغادرتهم للقتال في سوريا والعراق. وقالت إن وزارة الداخلية سرَّحت حتى الآن نحو 10 عسكريين. معظمهم شاركوا في القتال مع [داعش] وآخرون تغيبوا لفترات من دون عذر.
وأكدت المصادر ان عمليات المتابعة تمتد إلى كل مواطن ومقيم يظهر تردده على العراق وسوريا، وهؤلاء يخضعون للتحقيق فور عودتهم إلى البلاد، مشيرة إلى تعاون الكويت مع دول الخليج ودول عربية، لرصد تحركات بعض المواطنين المشتبه بهم، وكذلك المقيمين.
نقلا عن مصادر أمنية مطلعة ان جهاز أمن الدولة يضع العناصر المنتميه لـ[داعش]تحت الرقابة الشديدة، وخصوصاً من شاركوا بعمليات عسكرية في سوريا والعراق.
وقالت المصادر ان جهاز أمن الدولة اعتقل كل من التحقوا بـ[داعش] سواء من العسكريين أو المدنيين، وحتى الوافدين المقيمين في البلاد، واخضعهم لتحقيقات مكثفة، وأحال كل من ثبت تورطه الى النيابة العامة.
واشارت الى ان هناك عملية رصد للعناصر المتواجدة حالياً في سوريا والعراق، التي تشير التحريات الى تورطهم في القتال مع [داعش] حيث سيتم اعتقالهم فور وصولهم المطار الدولي.
واوضحت ان 10 عسكريين في وزارة الداخلية سرحوا من الخدمة منذ بداية العام الجاري 2014 وحتى نهاية الأسبوع الماضي، حيث تبين ان بعضهم تورط بالمشاركة في عمليات عسكرية في سوريا والعراق، مع [داعش] وآخرين انقطعوا عن العمل لأكثر من شهرين، وبعضهم استغلوا سلطاتهم بشكل يسيء الى سمعة الجهاز الأمني.
وكشفت المصادر عن خلل يستلزم التحرك العاجل لعلاجه، معترفاً بأن نحو 120 ضابطاً وفرداً ومهنياً هربوا من مقار عملهم، فيما بلغت مخالفات إجراءات العمل التي ارتكبها منتسبو الوزارة حوالي 400 مخالفة في 11 شهراً.
المصدر – مجلة قمر بغداد الالكترونية


info heading

info content