الثلاثاء 12 ديسمبر 2017 - 04:06 مساءا

بالصور ..”المؤتمر التاسع لطب سوهاج ” : الأبحاث العلمية حقيقة أم خيال ؟

أبريل 24, 2014 11:16 م

شيماء عبدالنعيم

 

 

 

” إن البحث العلمي  فريضة وجني ثماره وتطبيقه على أرض الواقع هو الهدف الأساسي للمؤتمرات العلمية ” ،هكذا بدأ الدكتور عبد المنعم أبوزيد، عميد كلية الطب، ورئيس المؤتمر العلمي التاسع الذي نظمته كلية الطب بجامعة سوهاج ، الذي انطلقت فاعلياته اليوم الخميس تحت عنوان” الأبحاث العلمية التطبيقية، حقيقية أم خيال؟”

 وأضاف أنه يوجه جل طاقته للبحث العلمي منذ توليه عمادة الكلية لأنها التي توجه لخدمة المجتمع وحل مشاكله لهي اليوم اشد منها في أي وقت مضى ، فالعلم والعالم في سباق للوصول إلى أكبر قدر ممكن من المعرفة الدقيقة، المستمدة من العلوم التي تقدم الرفاهية للإنسان، وتضمن له التفوق على غيره.

تم عقد المؤتمر بحضور اللواء محمود عتيق ، محافظ سوهاج ، والدكتور نبيل نور الدين عبد اللاه، رئيس الجامعة، والدكتور أحمد علي حسين، نائب رئيس الجامعة لشئون التعليم والطلاب ،و الدكتور أنيس شيحة، نائب رئيس الجامعة لشئون الدراسات العليا والبحوث، وكوكبة من الأستاذة والمختصين، في المجال الطبي، من جامعات عين شمس، والأزهر، وقناة السويس، وأسيوط، والمنصورة، وسوهاج.

حيث تم مناقشة 57 ورقة علمية في المؤتمر ،قال الدكتور أحمد علي حسين، نائب عن رئيس الجامعة، لشئون التعليم والطلاب، أن رئيس الجامعة، يولي كل اهتمامه بالبحث العلمي، ولا يدخر جهداً في سبيل ارتقاء وتطور كلية الطب، على وجه الخصوص، من خلال مد يد العون والمساعدة لها، فيما يخص البحث العلمي، أو الطلاب، وأشار إلى إن جامعة سوهاج احتلت المركز 13 بين الجامعات على مستوى الجمهورية، والمركز 1600على مستوى العالم، مشيراً إلى أن هذا يمثل نقلة كبيرة، ويطمح في المزيد في السنوات القادمة، وذكر أن ما يعطي الجامعة ترتيباً متقدماً، هي البحوث والمؤتمرات العلمية، وكلية الطب من الكليات، التي تهتم بذلك.

وقالت: الدكتورة  إيمان أبوضيف، عميد كلية التمريض، وسكرتير عام المؤتمرإن هذاالمؤتمر سيمكن الباحث من المنافسة محلياً وإقليمياً ودولياً، وسيقدم من خلاله عدد 4 محاضرات عامة في المجالات الطبية المختلفة ويشارك فيها عدد كبير من المتميزين بالأقسام العلمية بالكلية، كما سيناقش المؤتمر عدد 23 ورقة بحثية وعدد 15 ملصق جميعها مقدمة من نخبة من شباب الباحثين والهيئة المعاونة بالكلية، بإجمالي 57 مشاركة علمية جميعها ستكون بمثابة نبراس مضيء على الطريق الصحيح، لتقدم مصر وازدهارها، منها عرض نقطة بحثية حديثة في مجال الخلايا الجزعية.

وقال اللواء محمود عتيق، محافظ سوهاج، إن جميع المشكلات التي تعاني منها مصر نتيجة لعدم الاهتمام بالبحث العلمي طول السنوات الكثيرة الماضية وأن هذه المشكلات لن تحل إلا بالعلم وأوضح أنه يوجد لدينا كل الإمكانات ولكن ينقصنا، الإخلاص في العمل، وطالب بضرورة توظيف دراستنا وأبحاثنا لحل مشكلاتنا على أرض الواقع وليس فقط للحصول بها على مسمى وظيفي، وذكر أنه واثق في أن مستقبل مصر سيكون على أيدي العلميين من خلال تفعيل دور البحث العلمي.

وقال الدكتور أنيس شيحة، نائب رئيس الجامعة، للدراسات العليا والبحوث إن كلية الطب بها مشاكل منذ نشأتها عام 1990ويضع لها اهتمام خاص منذ توليه المسئولية، واهتمامه الأكثر بالبحث العلمي، لأهميته البالغة في تقدم الشعوب والبلدان، وأكد أن جميع المحاور التي يقوم عليها البحث العلمي، متوفرة في مصر، ولكن ينقصها الربط والتنسيق بينها.

وقال الدكتور محمد علم الدين، وكيل كلية الطب، ونائب رئيس المؤتمر، أن البحث العلمي يقوم على ثلاثة محاور رئيسية، وهي الطاقة البشرية، والبنية التحتية، والدعم المادي، وأشار إلى أن البنية التحتية تفتقد إلى الكثير، ويتطلع إلى توفير الإمكانات بشكل أكبر في الأعوام القادمة، وأكد على أنه تم إنشاء، وحدة ذات طابع خاص، بدعم البحث العلمي، وفي انتظار موافقة وزارة المالية، لفتح الحساب الخاصة بها، ليكون هذا الحساب وسيلة، لضخ مبالغ مالية، حتى لا يرد طالب علم، وأكد على أن هذا المؤتمر، لا يعود بالنفع على الأطباء فقط، ولكن أيضاً على المرضى، الذين هم سر أرزاقنا.

 

C4462q copy C4459q copy C4460q copy C4461q copy

  • C4462q copy
  • C4459q copy
  • C4460q copy

Previous Image
Next Image

info heading

info content