الخميس 14 ديسمبر 2017 - 11:52 صباحا

اللجنة الوزارية لمشروع تنمية قناة السويس تنهى القوانين لطرحها بعد أيام

أبريل 9, 2014 1:21 م

كتبت نرمين الزهار 

 

تبدأ اللجنة الوزارية المعنية بمشروع تنمية محور قناة السويس فى إعداد التشريعات والقوانين بالتعاون مع وزارة العدل، والانتهاء منها فى 15 إبريل المقبل، حتى ينتهى التحالف الاستشارى الهندسى، الفائز، من إعداد المخطط العام للمشروع وعرضه على مجلس الوزراء، للتصديق عليه خلال ستة أشهر بداية من إبريل، وعرضه على الحوار المجتمعى لمدة شهرين من خلال وزارة الإعلام.
وكان الفريق مهاب مميش رئيس هيئة قناة السويس قد أكد لليوم السابع فى تصريحات سابقة أن هيئة قناة السويس، واللجنة الوزارية القائمة على المشروع، قدرت مساحة المشروع بنحو 76 ألفًا و129 كم مربع، وإجمالى عدد السكان فى منطقة المشروع بمليونى و712 ألف نسمة، حيث استهدف المخطط العام تحقيق أقصى استغلال للقدرات البشرية والمادية، لتنعكس آثارها الإيجابية على الحالة الاقتصادية والاجتماعية لسكان محافظات شمال وجنوب سيناء وبورسعيد والإسماعيلية والسويس، وأن إدارة القناة سيكون لها دور أساسى فى مشروع محور تنمية إقليم قناة السويس.
كما أن المشروع سيعتمد على السفن والبضائع العابرة للقناة من خلال إقامة صناعات لوجستية فى مشروعات أصولها موجودة بالفعل مثل مشروع وادى التكنولوجيا بالإسماعيلية ومشروع شمال غرب خليج السويس ومشروع شرق التفريعة وهناك تنسيق كامل بين الهيئة والقائمين على مشروع تنمية إقليم القناة لحين إصدار قانون إنشاء محور إقليم قناة السويس، كما يجرى دراسة مشروعات الإقليم بصورة صحيحة، حيث بدأت مكاتب استشارية فى دراسة هذه المشروعات وستكون الهيئة بشركاتها السبع ومراكز التدريب التابعة لها دور كبير فى تجهيز المناطق اللوجستية الخاصة بالمشروع.
وتستهدف هيئة قناة السويس بدء أعمال تنفيذ البنية التحتية للمشروع بداية من أول يناير 2015، واستقبال العروض من المستثمرين والشركات والتوكيلات الأجنبية، والتعاقد معها لتنفيذ المشروعات التى سيتم الاتفاق عليها وفق المخطط العام، بالتنسيق مع وزارة الاستثمار طبقًا لقوانين الاستثمار الأجنبى فى مصر.
وأضاف أن مشروع وادى التكنولوجيا يقع على مساحة 16 ألفًا و500 فدان وتضم المرحلة الأولى للمشروع 3030 فدانًا منها 215 فدانًا للمرحلة العاجلة، كما يتمتع المشروع بموقع إستراتيجى حيث يبعد عن المجرى الملاحى لقناة السويس بنحو 10 كيلو مترات، وعن ميناء السويس وبورسعيد بمسافة لا تزيد على 80 كيلو مترًا وعن القاهرة بـ120 كيلو مترًا، كما أن الوادى يوجد فى أراضى سيناء والتى تتميز بوجود كميات كبيرة من الرمال البيضاء تحتوى على نسبة عالية ونقية من السليكون الذى يعد المادة الخام الرئيسية التى تستخدم فى صناعات البرمجيات والاتصالات.
وقد تم الانتهاء من البنية الأساسية للمرحلة العاجلة للمشروع من مياه الشرب والكهرباء والصرف الصحى ومجمع خدمات متكامل.
وتابع رئيس الهيئة والمشرف العام على مشروع تنمية محور قناة السويس أنه يجرى الآن إقامة تجمع سكنى فى وادى التكنولوجيا بتمويل قدره مليون جنيه من وزارة الإسكان بهدف توطين العاملين فى المشروع بالمنطقة، حيث يضم التجمع 100 منزل بمساحة 100 م2، كما يتم إنشاء منطقة خدمية متكاملة لخدمة التجمع السكانى، ومن بين المشروعات التى ستضمها الإسماعيلية ضمن محور قناة السويس، إقامة نفق أسفل قناة السويس بالمحافظة، حيث قدمت الصين منحة قدرها مليونى دولار، للمساهمة فى الدراسات الخاصة بالنفق والذى لن يكون مقصورًا على مشروعات التنمية بالإسماعيلية بل سيعمل على تنمية قطاع الوسط بسيناء بصورة كاملة من خلال الربط بين الضفتين الشرقية والغربية لقناة السويس.

 

C4051q copy


info heading

info content