الخميس 14 ديسمبر 2017 - 08:57 مساءا

خطيب بالدقهلية ..الاسراف والتبذير امراض اجتماعية خطيرة تهدد الامم والشعوب

أبريل 4, 2014 4:08 م

الدقهلية منى محمود

 

قال الشيخ نشأت زارع خطيب مسجد سنفا بميت غمر ان الاسراف والتبذير من الأمراض الاجتماعية والاقتصادية الخطيرة، التي تهدد الأمم والشعوب، سواء المتقدمة منها، أم المتخلفة، فالأمر سيان لأن الترف والبذخ بداية النهاية وحذرنا القران فقال (ولا تبذر تبذيرا ان المبذرين كانوا اخوان الشياطين)

واشار زارع ان الاسراف والتبذير بمعنى مجاوزة الحد فى كل فعل او قول وهو ليس فى الطعام والشراب فحسب ولكنه يدخل فى اشياء كثيرة حتى فى الطاعات والمباحات والعبادات والعادات فمجاوزة الحد فى اى شيء فهو حرام حتى فى الحلال (وكلوا واشربوا ولاتسرفوا انه لايحب المسرفين مشيرا ان مجاوزة الحد فى المباحات مثل الطعام والشراب يؤدى بالانسان للتخمة والمرض ولقد راى الرسول ص مشهد اثنين احدهما مصاب بالسرف والبطنة والتخمة والاخر بالجوع والفقر فقال سبحان الله لو اعطى هذا الفائض منه لذاك لصلح حال الاثنان وهذه فلسفة الاسلام التى تلازم الانسانية  )

واكد زارع مجاوزة الحد فى الطاعات معلوم ان الطاعة على قدر الطاقة ولايكلف الله نفسا الا وسعها والا ماأتاها وقليل دائم افضل من كثير متقطع والاسلام اعترف بحقوق الجسد وغرائز الانسان ونظم كل ذلك والرسول ص صحح للثلاثة الذين شددوا على انفسهم وكانوا يظنون ان العبادة الصحيحة فى تعذيب الجسد وحرمانه من حقوقه فقال لهم انا اصوم وافطر واقوم وارقد واتزوج النساء فمن رغب عن سنتى فليس منى

وقال زراع ان الصراع سياسي يسقط كل يوم انفس بريئة لاذنب لها الا انها تؤدى عملهاوقتلهم بشكل متعمد على ايدى ارهابيين لاينتموا للانسانية وقبل ذلك راينا الصحفية ميادة اشرف ومارى سامح تقتلان بغدر وجبن ودم بارد

وقال زارع ان هناك ارهابيين عاشوا على ارض الوطن وبسبب مصالح وصراع سلطة فهم يريدون  هدم الوطن ولسان حاله يقول اما ان احكم او احرق الوطن ,اما الطالب الجامعى الذى يكلف الدولة شهريا 1500ج فى المدينة فهو ياكل ويشرب ويتعلم من ضرائب الشعب ,ثم يدفع ضريبة ذلك الحرق وتخريب المؤسسات التعليمية .

 C3774q copy


info heading

info content