الاثنين 11 ديسمبر 2017 - 05:16 مساءا

بالصور وزيرا السياحة والبيئة يفتتحان مؤتمر المياه كادة للتواصل السياحى باسوان

يناير 29, 2014 5:03 م

اسوان نهى ايهاب

 

 

شهدت مدينة أسوان افتتاح فاعليات مؤتمر ” المياه كأدة للتواصل السياحي “

بحضور وزير السياحة هشام زعزوع ووزيرة البيئة الدكتورة ليلي إسكندر و

محافظ أسوان مصطفي يسري و محافظ الأقصر طارق سعد الدين ولفيف من سفراء

مفوضية الاتحاد الأوربي ودول السودان وكينيا وجنوب السودان وتنزانيا ،

بجانب الدكتور حسين العطفي – أمين عام المجلس العربي للمياه والوزير

المفوض شريف عيسي مساعد وزير الخارجية لشئون دول حوض النيل والسفير محمد

عباس المشرف على قطاع التعاون العربى الإفريقي والسفيرة شهيرة حسن وهبى

رئيس العلاقات الدولية بجامعة الدول العربية واللواء عبد القادر درويش

رئيس الهيئة العامة للنقل النهري وممثلى بعض الوزارات والأكاديمية

العربية والغرف السياحية , وخلال افتتاحه للمؤتمر قال هشام زعزوع وزير

السياحة أن عام 2014 سوف يشهد تطوراً ايجابياً  لصناعة السياحة المصرية

وخاصة فى ظل تسابق جميع مؤسسات الدولة لتغيير الصورة السلبية عن الأوضاع

فى مصر حيث سيتم إصدار قرار بتكوين المجموعة الوزارية السياحية تضم

الوزراء والمحافظين المعنيين لوضع حلول سريعة للمشاكل التى تواجه صناعة

السياحة وهو الذى لا يتعاض مع المجلس الأعلى للسياحة المعنى بوضع

الإستراتيجيات بعيدة المدى , وتابع هشام زعزوع  بأن الوضع الحالى للسياحة

يتتطلب التفكير خارج الصندوق و الفكر التقليدى بواسطة عدة محاور فى

مقدمتها التعامل مع الوسائل الاعلامية الحديثة والتعامل مع السياحة

الالكترونية حيث أن  30 % من السائحين يستخدمونها مع العمل على استضافة

احداث كبيره ومؤتمرات عالمية ومهرجانات ثقافية او فنية او رياضية او فنية

مثل إنعقاد مؤتمر ITB  فى عام 2015 بشرم الشيخ , موضحاً بأنه جارى

حالياً تصوير الاماكن السياحة الخلابه الموجوده بمصر لإبراز مقوماتها مع

العمل على تنويع الانماط السياحية منها السياحة الدينية والتى تتمثل فى

رحلة العائلة المقدسة لمصر وأيضاً تطوير السياحه المستدامه عن طريق رفع

جودة الخدمات الفندقية لتنافس السوق العالمى وايجاد فرص للاستثمار

السياحى , وعلى الجانب الآخر أوضح محافظ أسوان علي أن اختيار أسوان

لاستضافة فاعليات أول مؤتمر يناقش التواصل السياحى مع الدول الإفريقية

وخاصة دول حوض النيل يؤكد على أن موقع اسوان  يمكن إستغلاله كجسر للربط

بين مصر و أفريقيا و توظيف آليات النقل السياحى المائي للنهر الخالد فى

تنشيط الحركة السياحية فى الاتجاه الإفريقي  وذلك من خلال تطوير الموانىء

ومعدات النقل النهرى  وأيضاً الارتقاء بالخدمات السياحية واللوجستية مما

يساهم فى تحقيق التنمية المستدامة ورفع معدلات النمو الاقتصادي والمصالح

المشتركة لشعوب هذه الدول  مشيراً إلي أن أسوان مؤهلة بحق لأن تكون

محوراً دولياً لمرور الحركة السياحية والتجارية بين مصر وأفريقيا وعلى

وجه الخصوص مع  دول الكوميسيا التي تعتبر مصر عضواً في هذه المنظمة

الأفريقية الهامة حيث تربطها اتفاقيات لوجستية تمنح التجارة الدولية

المرور بدون جمارك أو رسوم إضافية  مؤكداً على أن أسوان ستشارك ببورصة

برلين فى شهر مارس القادم لعرض المقومات والمزارات السياحية كبرنامج

سياحى متكامل من أجل زيادة الليالى السياحية وخاصة أنها كمقصد عالمى

للسياحة النيلية والبيئية تمتلك بمقوماتها التاريخية والبشرية وطبيعتها

الخلابة التنوع الفريد فى الأنماط السياحية منها السياحة الأثرية

والدينية والعلاجية والتسويقية والسفارى والصيد والمحميات وهو الذى يساهم

مع توافر البنية الأساسية من مطارات وموانىء وشبكة طرق فى توافد الحركة

السياحة الإفريقية والأوربية والعربية والتى بدأت بشائرها بتشغيل رحلتى

طيران أسبوعياً بين أسوان ومدينة جدة السعودية

 

 

 

C947q copy C948q copy C949q copy C950q copy C951q copy C952q copy C953q copy C954q copy C955q copy C956q copy C957q copy

  • C947q copy
  • C948q copy
  • C949q copy
  • C950q copy
  • C951q copy
  • C952q copy
  • C953q copy
  • C954q copy
  • C955q copy
  • C956q copy

Previous Image
Next Image

info heading

info content