الجمعة 15 ديسمبر 2017 - 08:03 مساءا

القوى السياسية :بعد إقرار الدستور نحن نسير تجاه تنفيذ خارطة الطريق …وسنشارك في مارس القادم في اختيار رئيسنا

يناير 20, 2014 11:45 م

 شيماء عبدالنعيم

أجمعت القوى السياسية بسوهاج على أن خطوة إقرار الدستور وإعلان المستشار نبيل صليب ، رئيس اللجنة العليا للانتخابات ، نسبة الموافقة على الدستور والتي جاءت بأغلبية ساحقة ، وأعقبها خطاب المستشار عدلي منصور، رئيس البلاد ، بتأكيدة على أن الخطوات ثابتة ومنسقة نحو خارطة الطريق .

 قال أحمد فاروق العناني ، عضو الهيئة العليا لحزب المصريين  الأحرار بسوهاج ، إن خروج المصريين  للاستفتاء على الدستور في طوابير شهدت عليها منظمات الدول الأوربية والحقوقية ، وعقب ذلك إعلان النتيجة للتصديق على تلك الطوابي الحاشدة ، وجاء بعد ذلك خطاب الرئيس عدلي منصور  ليؤكد أن الجموع المصرية في الداخل والخارج خرجت لتؤكد أننا نسير على دعائم خارطة الطريق التي تم إقرارها عقب عزل الرئيس المعزول محمد مرسي ، وإعلانها في خطاب الفريق الأول عبدالفتاح السيسي .

 ووصف محمد الجلوي ،  عضوحركة تمرد ومسؤل العمل الجماهيري  بسوهاج ، أن حركة تمرد شهدت منذ البداية  خطوات التحول السياسي الذي تشهده البلاد منذ التمرد على النظام المعزول ، حتى انتخاب رئيس  متفق عليه من قبل الجميع ، وأشار إلى أن حركة تمر د بسوهاج تقوم حاليا بجمع التوقيعات التي تطالب الفريق السيسي بالترشح لرئاسة الجمهورية لأنه رجل المرحلة القادمة .

 وقال محمد غزالي ، منسق حملة دعم الفريق السيسي رئيسا للبلاد ، إننا نصنع تاريخ لأبناءنا وأحفادنا الأن ، وذلك من خلال إقرار دستورنا الذي نرغب فيه ويمثلنا جميعا وبكل طوائفنا وفئاتنا في المجتمع ، كما أننا سنشارك في شهر مارس القادم في اختيار رئيسنا الذي سيكون من شأنه أن يقوم ما أفسدته أنظمة عديدة مرت بنا .

 

C579q copy


info heading

info content