السبت 16 ديسمبر 2017 - 07:17 صباحا

القوى السياسية بسوهاج : نطالب الأمن بتوخي الحذر حتى يمر 7 يناير على خير

يناير 6, 2014 12:34 ص

 شيماء عبالنعيم

 لم يتبقى على عيد القيامة المجيد سوى ساعات قليلة ، وبين الخوف والقلق من وقوع ما يُعكر الصفو العام ، وبين الإطمئنان والتأكد من سيطرة الجهات الأمنية وتأمينها التام لكافة الكنائس بمحيط قرى ومدن ومراكز وأحياء المحافظة ، كانت توقعات القوى السياسية على ” كيف سيكون يوم 7 يناير الجاري ؟” ….

 قال محمد الجلوي ، منسق حملة تمرد ومسؤل الإتصال الجماهيري بالحملة في سوهاج ، إن مصر وأهلها في رباط إلى يوم الدين ، وأكد على أن الشعب المصري مسلمين وأقباط أبناء وطن واحد لا فرق بين مسلم ومسيحي في مصر.

 وتابع قائلا ً إننا سنكون للأبد متماسكين و لن يفصل بيننا أي فصيل دخيل أو فعل من شأنه أن يزرع الفتنة بيننا ، وأن الدين لله والوطن واحد ولاشئ يزعزع أمن المصريين.

 وطالب الأجهزة الأمنية بحماية المصريين  عامة ، وحماية الأقباط ومقدساتهم ودور العبادة الخاصة بهم خشية وجود مخططات من شأنها ضرب المسيحيين لشق الصف المصري .

 وأضاف أحمد حسين رضوان ، منسق حزب مصر الحديثة في سوهاج ، إن السابع من يناير القادم سيكون عيداً على  المصريين جميعا ً ، ونتمنى أن يمر على خير  دون مشاكل ، حيث أن المجتمع الصعيدي يعتمد كثيرا على القبلية الجميع على معرفة تامة بالجميع ، على عكس الوضع في الوجه البحري .

 واتفق مع تمرد في مطالبة الأمن بإتخاذ كافة التدابير الاحترازية التي تؤمن دور العبادة المسيحية والكنائس  حتى مرور اليوم بسلام .

 وعلى نفس السياق قال أحمد العناني ، عضو الهيئة العليا لحزب المصريين الأحرار في سوهاج  ، والمتحدث الاعلامي للحزب ، إننا نطالب الأمن بتوخي الحذر من الجماعة الإرهابية وحلفائها  الذين يسعوا بقصد التخريب في  البلاد .

 

c232q


info heading

info content