الخميس 14 ديسمبر 2017 - 12:03 صباحا

جمعيات خيرية يتقدمون بمقترح لوزير التنمية لتحويل مرسى علم لمحافظة

ديسمبر 12, 2013 7:58 م

 البحر الأحمر – مصطفى الأبنودى

 

صرح ” جوزيف أمين ” نائب رئيس جمعية صغار مستثمرى مدينة مرسى علم فى تصريح خاص لـ ” بوابة بين الناس  ” الإلكترونية انه تقدم اليوم الخميس 12 ديسمبر و برفقته 9 مسئولين عن جمعيات خيرية و هم ” جمعية شباب مرسى علم للتنمية ، و جمعية رعاية العاملين بالوحدة المحلية ، و جمعية رعاية الأيتام و كفالة المحتاجين ، و الجمعية الخيرية الإسلامية بمرسى علم ، و جمعية تنمية المجتمع ، و جمعية أبناء قنا ، و جمعية أبناء أسوان ، و جمعية أبناء النوبة ، و جمعية صغار مستثمرى مرسى علم  ” بمقترح للعرض على اللواء عادل لبيب وزير التنمية المحلية و ذلك لتحويل مدينة مرسى علم جنوب محافظة البحر الأحمر لمدينة ذات طابع خاص ” مجلس أعلى ” ” محافظة ” حيث تسلم المقترح على هارون رئيس الإدارة المركزية لشئون مكتب الوزير الذى وعد بدراسة المقترح لتقديمه للوزير ،

 و أضاف ” جوزيف ” فى تصريحاته الخاصة ، أن المقترح موضح فيه  لماذا إختيار مدينة مرسى علم لمجلس أعلى لما لها من موقع متميز من حيث وجود مطار بها و ميناء ، و تتميز مرسى علم بالمناخ المعتدل طوال العام و تتمتع بالبيئة النظيفة و الهواء النقى و لإنعدام أى نوع من أنواع التلوث بها و يحيط بها العديد من المحميات الطبيعة منها محمية وادى الجمال و محمية صمداى السياحية و كما توجد بها جزيرة الزبرجد و شاطئ عجلة و مرسى مبارك و مرسى شونى و مرسى أبو دباب و شعاب الفستون و غيرها من الأماكن الفريدة عالمياً ،

 و تابع جوزيف ان مدينة مرسى علم تعد من أهم المدن السياحية فى العالم و يقوم السائحين بزيارتها من شرق و غرب أوروبا و أسيا و أمريكا لتواجد بها أجمل مناطق الغطس فى العالم و التى بها الدرافيل البحرية صيقة الإنسان و بجانب السياحة الشاطئية و العلاجية و سياحة السفارى و السياحة التاريخية بمعبد سكيت و زبارا جنوب غرب مرسى علم و معبد الكنائس بطريق أدفو مرسى علم حيث تقوم شركات السياحة الأن بتنظيم الرحلات السياحية من مرسى علم إلى وادى النيل و العكس ، و عن التعدين قال ” جوزيف ” ان مرسى علم تحيط بها العديد من الخامات المعدنية أهمها خام الذهب بجانب مواقع الذهب الأخرى المطروحة للإستثمار مثل منجم ” عتود ” و ” حنجلية ” و ” أم عود ” و ” الصباحية ” و ” البرامية ” و ” أم الروس ” بجانب خام ” النيوبيوم ” و ” التنتام ” بمنطقة أبو دباب و خام ” الألمنيت ” بمنطقة ” أبو غلقة ” المقابل لميناء أبو غصون ،

 و استطرد جوزيف عن الطاقة المتجددة التى تتمتع بها مرسى علم ان مدينة مرسى علم تحيط بها غرباً صحراء شاسعة يمكن إستخدامها فى العديد من المشاريع الإستثمارية الخاصة بالطاقة المتجددة النظيفة ، و عن المردود الإقتصادى تحدث جوزيف أن جميع المقومات التى تم ذكرها من الموقع و المناخ و المواصلات و السياحة و التعدين تمثل مناخاً جيداً للإستثمار و الذى يترتب عليه توفير المليارات من العملة الصعبة و فرص عمل للشباب و خاصة مناطق جنوب مصر التى أهملت كثيراً حيث أن مشاريع السياحة و التعدين من المشروعات كثيفة العمالة ، و فى حالة تحويل المدينة إلى ” محافظة ” أو مجلس أعلى سيعطى إنطباع جيد للمستثمر بإمكانية توفير الخدمات بجانب وجود المديريات الخدمية التى يحتاجها المستثمر و المواطن العادى لإنهاء بعض الإجراءات التى تتعلق بالمشاريع و يترتب على ذلك ملحمة عمرانية كبيرة توفر العمل لأصحاب الحرف و المهن الحرة من أبناء الصعيد و سيسهل على المسئولين بالمنطقة متابعة المدن المحيطة و المناطق الحدودية و تنميتها .

 

18150_1


info heading

info content