السبت 16 ديسمبر 2017 - 07:11 صباحا

أنتَ ….. أيها الخاملُ الخامـــــدُ : ابتســــ بنبراهيم ــــــام

نوفمبر 18, 2013 4:50 ص

.. أنتَ …..
أيها الخاملُ الخامـــــدُ
على سريرِ التنهـُــــــد
….. أنتَ …..
أيها المشاكسُ العابثُ
على ذاكرةِ الجســـــد
أيها السامقُ الألــــقُ
على أغصانِ الشـــجر
تصافحُ الأيـــدي والوجوه
كزخـــاتِ المطر
….. أنتَ …..
ســـربُ الهذيان
ومشارف العصيان
وشبابيكُ المســاء
وخضابٌ بــوردٍ وحنـــّاء
….. أنتَ …..
إذا لاحَ وجهـــــكَ
أحتارَ المجــــازُ أنــــارٌ أنتَ أم مـــاء ؟
… أنتظركَ …
بحماقاتٍ ناريـــة
وشبقيتي البُهيمية
وأفكاري النـــازية
لأُحررَ بكَ الروحَ والقصــيد
وأفتلَ خُــصلاتي الغجريـــــــة
على حقــولِ صدركَ
….. أنتَ …..
كالسنونو وقتَ السحرِ
يغريني بالهجرةِ البكرِ
من شُرفةِ العمرِ
إلى حيثُ لاأدري
لا أدري …..
….. أنتَ …..
فكرةٌ في خاطري
تأتي وتمضي
فتوقدُ نيرانَ الكهنوتِ
فيضجُّ الضياعُ كالضباعِ
في صدري
….. أنتَ …..
شــرارةُ القلقِ
وصوتُ الجمرِ
المتبرّمِ بحرقةِ شفتي
أنتَ الفارُّ من تحتِ إبطي
إلى أعماقِ الكُحلِ في عيني
….. أنتَ …..
أنتَ تمرُ العُجوةِ
ولبنُ السكينةِ
يقطُرُ مِن سقفِ حلقي
فترضعهُ كلماتي
فتُصبحُ صفصافةً في كفٍ
وفي الكفِ الأخرى نخلة…..
أنتَ ….. ….. أنتَ ….. ….. أنتَ …..

ابتســــ بنبراهيم ــــــام

 

1476354_180374955501610_1299888562_n


info heading

info content