الخميس 14 ديسمبر 2017 - 03:16 مساءا

اختطاف نائب رئيس المخابرات تآمر على الدولة

نوفمبر 17, 2013 7:15 م

قال هاشم بشر، رئيس اللجنة الأمنية العليا المؤقتة فرع طرابلس، إن حادثة اختطاف مصطفى نوح نائب رئيس جهاز المخابرات مع مرافقيه أثناء أو بعد خروجه من مطار طرابلس العالمي، تعطي مؤشرا بأن هناك من يعمل ويدير مؤامرة في الخفاء تحاك ضد الدولة.

وأضاف في تصريحات صحفية: “نوح” وكيل ونائب رئيس المخابرات للشئون الأمنية، ومهما يكن من شيء فلن يقبل هذا الفعل بأي حال من الأحوال.

وأضاف متسائلًا: من هي الجهة التي تعتقل أو تختطف مسئولا بهذا المستوى؟ إن هذا الفعل في هذا الوقت يعد إيقادا لنار الفتنة، وسعيا لبث الفرقة بالبلاد.

يشار إلى أن نائب رئيس جهاز المخابرات الليبية، تم اختطافه اليوم الأحد، بمطار طرابلس أثناء عودته منتركيا.

 

تنزيل (1)


info heading

info content