الخميس 14 ديسمبر 2017 - 10:55 مساءا

إلى مصر هذه كلماتي:رحيمة بلقاس

نوفمبر 17, 2013 2:44 ص

بعد ان تعذر علي حضور مهرجان القلم الحر أنا والشاعرة احسان الذي كرمنا ، وتكريمنا هو تكريم لمغربنا الحبيب وطننا الذي نعتز به ، فظروف العمل لم تسمح لنا بالحصول على مغادرة التراب الوطني ، رغم اننا حصلنا على التأشيرة .
لقد أحرزت على الرتبة الاولى في هذا المهرجان ، وهذا شرف عظيم لي،لهذا ارفع آيات التقدير والشكر للاستاذ مدير مهرجان القلم الحر السيد رجب عبد العزيز ، وتحياتي له ولكل المشرفين والساهرين الذين عملوا على انجاح هذه التظاهرة الثقافية الراقية والمتميزة .
وتحية خاصة لمصر الحبيبة ، ومهما عبرت عن اعتزازي وفخري ، فستبقى كلماتي مقصرة وعاجزة ، سأكتفي بحروف نسجتها في حق مصر الوطن العربي الرائع .

إلى مصر هذه كلماتي:

ينام المجد في رباك
ويزهر الجمر
بقلوب أبنائك
إن مُسَّ هواك
يسكننا سناء نورك
يسكب بالثنايا
حبّا
حُبَّ ما حباك اللّه به

قد صحوتِ\ فصحونا
حين لبّى النّداء فتاك
فتباهي سيدة البهاء
رسمتِنا بريشة الشوق
لنيلك الحنين
نتوقُ لقاءه هذا الجميل
إنّه ربّ النخيل والجلال
ونضرة تتيه بها السنابل
تنشد أيّام الصّدّيق يوسف
نمضي على ضفافٍ
سلَكتْها هاجر
في زَمَنٍ تليد
نتملّى بشموخ أهرامك
نطوف بحصونٍ
حَمَتْ عزّا
وولدت رموز الفداء
وروت منابت العلم حولها
وزادت عَبَقَ الأعلام
وغرّدت أطيارها
في قصور شيّدتها للضاد
وللمُريد
وتأْتَمُّ بساحات الرضا
في الأزهر
فترى مزاهر الرّواح
منْ كلِّ الدُّنَا
تصفو لها الرّبوات
ساميّةً بقربِ السَّمِيّ
تزْدانُ بوشاحِ مجدٍ
وهبَهُ إِيّاها التّاريخ
وتوجّها بها
مليكة في سِفر الحياة
ويذْكرُ كَمْ أعطتْ
مصرُ من فيضِ الفجر
نفحاتٍ من نور اللّه
في مقدساتنا \ ومقدساتك
نرى للعزم صباح صلاح
في القدس
ونرى نورا من رمضان
على سيناء
يُحَمِّمُها ، فتطيب
وتعود تصَلّي للْمَولى
وتُلمْلِمُ شمْلاً
لذويها أرّقه الْبُعْد
وتمضي في ذلك سَاعيّة
وتحاول رغمَ الصّدّ
وتعود لترهقها حقب
وتثور
هي ترتُقُ في ستْرِ حياءٍ
أسمال سنين
هي تنسج أثوابا للعيد القادم
شَوْقاً للعربي
لِمَ لاَ؟
هي أمّ الدُّنْيَا مصر
وبهاء أُمَّةٍ تهواها
وتعانق فيها ميدان التحرير
وتقول لِمَنْ أَخْلَصَ حبّا فيها
طوبى لحبيب
نَصْفيه خَيْرَ التَّوْقِير
بصلاحٍ وبسعْدٍ
وبناصر والأحْرَار
فَهُمْ زادٌ لِغَرَامِ الذّاتِ
وهُمُ عِزَّتُها
وهُمُ السَّادَات
ومصرُ وبَاكِرُهُمْ حلُمٌ
لعلاء
رحيمة بلقاس

988375_536299966460242_1617792196_n