الثلاثاء 12 ديسمبر 2017 - 03:55 مساءا

“الآثار” تخاطب الإنتربول الدولي والخارجية الألمانية واليونسكو لاتخاذ إجراءات ضد واقعة “خرطوش خوفو”

نوفمبر 14, 2013 1:56 م

صرح الدكتور محمد عبد المقصود، رئيس قطاع الآثار المصرية بوزارة الآثار، بأن كل الجهود تُبذل حاليًا ضد مرتكبي واقعة حصول ألماني على عينات من “خرطوش” الملك خوفو، حيث تقدم الدكتور محمد إبراهيم، وزير الدولة لشئون الآثار، ببلاغ رسمي للنائب العام ضد الباحث الألماني والمصور، لإخطار الإنتربول الدولي للتحقيق في تلك الواقعة.

وأكد عبد المقصود في تصريح لوكالة أنباء الشرق الأوسط، اليوم الخميس، أن تلك الواقعة تعد جريمة بكل المقاييس وإتلافًا وسرقة لآثار مصر ومخالفة للوائح والقوانين بخاصة أن مصر عضوة في منظمة اليونسكو، مشيرًا إلى أنه سيتم إرسال تقرير مفصل بالواقعة للجنة التراث العالمي باليونسكو حيث إن الهرم الأكبر مسجل على قوائمها.

وأضاف أنه سيتم إرسال خطاب لوزارة الخارجية المصرية لإخطار نظيرتها الألمانية لاتخاذ كل الإجراءات القانونية اللازمة حيال تلك الجريمة ضد الباحث الألماني والجامعة التي يعمل بها ومعمل التحاليل الذي قام بإجراء تحليل لعينات خرطوش الملك خوفو بصورة غير قانونية.

وأشار عبد المقصود إلى أنه سيتم عرض تلك الواقعة على الاجتماع القادم للجنة الدائمة للآثار المصرية المقرر عقده يوم الأربعاء القادم لاتخاذ عدة قرارات حاسمة ضد تلك الواقعة الخطيرة.

 

2012-634849720878907362-890_main


info heading

info content