الأربعاء 13 ديسمبر 2017 - 01:04 صباحا

طفلي لمست في قربك أقباس الحنان – بقلم احسان السباعي

نوفمبر 8, 2013 1:10 ص

طفلي
لمست في قربك أقباس الحنان
ورأيت في عيونك تسابيح الامان
اواه قلبي ,,,اواه نبضي
كم فرحت ,,كم سعدت
لمَّا عرفت قدومك
كنتُ بفرحتي طيرا
في الفضاء يهيم
أعتلي مزهوة على افيائه
والشعور يتيم
ولكم سبحت وللشراع راية مرسومة
بأمواج اللقاء الحميم
تنامت في الصدر همسات الرضى
والآماني والبسمات روض حبور
نشوى بالفرحة تتيه مع النسيم
وخيالي فيك بعالم مسحور
,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,
لما عرفت بوجودك
خلتُ كأني الريحان
يرقص بالاريج سكران
يتفتح ويهتف بك
وينتظر بالصبر حضورك الفتان
أسمو بلهفتي فأهوى حركاتك
فتراقص منها العينان
وتبسم لها الشفتان
يا حبيبي يا طفلي
رفقا ما أحشائي صخرة
لكن بيتُ تسمو فيه روحي
بطيف الحنان
ان رفتْ لعينك رمشٌ
أهفو ,,,وان تارت يتور الكيان
,,,,,,,,,,,,,,,,,,,
انت روحي وجنيني
أسمو ادا عصفت لمساتك أضلعي
فأضمهما والشوق في خفقان
لمَّا عرفتك في انفاسي
كنت كرابعة نجواها للالهة جفنان
صلواتها قبسات من الايمان
صار تغريدي خيالا
سابحا لقدومك
والحب الطهور مداه
والاوتار تعزف اللحن من نجواه
ترنيمتها من الحان نبضاته تحكي معناه
آه من قلبي ,,آه من نبضي
جنيني انت عواطفي
انت الدي من احشائي اتمناه
بقلم احسان السباعي

 

1452221_531825440241028_1938345429_n


info heading

info content