الاثنين 18 ديسمبر 2017 - 08:33 مساءا

خطوط واصلة “ارسم البسمة

أغسطس 4, 2013 4:27 م

كتب _محمود الضوى
لم نقف مرة عند كلمة رسم البسمة وهل البسمة ترسم وكيف ترسم البسمة . إن البسمة هى نتاج شعور داخلي هل تعلم أنه عندما يبتسم الإنسان تتحرك 97 عضلة 17 فى الوجه و80 عضلة فى الجسم بأكمله ولكي تحرك 97عضلة فهى مهمة شاقة لمن لا يعرف إلا حبه لنفسه كما هو الرسم فهو صعب جدا لغير الفنان , أما الفنان فبتحريك يده يستطيع أن يرسم أجمل الرسومات ولكن الفنان فى هذه اللحظة هو الإنسان الذى يحب الآخرين ويحب دائما أن يراهم فى ابتسامة دائمة .إن الحياة يمكن أن تكون جميلة حتى فى عز الألم ستجد ابتسامة تخرج من أعماقك تخرج فى زحمة اليأس والمرارة . إن أحسست يوما بأنك مرهق من ركض السنين وإن ابتسامتك تختفي خلف تجاعيد الأيام وشعرت أن الدنيا أصبحت لا تطاق وأن الساعات لا تغنى إلا مزيدا من ألم وأن كل شئ أصبح موجعا ارسم على وجهك ابتسامة من قهر وأسكب من عينك دمعة من فرح وحاول أن تدخل السرور والبسمة على غيرك فغيرك قد يحتاج بسمتك أو أن تدخل عليه السرور الذى يبحث هو الأخر عنه .
أحمل من قلبك ريشة ترسم بها لوحة الفرحة واهديها لمن تحب ولمن يحتاجها .
وقال رسول الله صلى الله عليه وسلم :”أحب الناس إلى الله أنفعهم وأحب الأعمال إلى الله عز وجل سرور تدخله على مسلم أو تكشف عنه كربة أو تقضى عنه دينا أو تطرد عنه جوعا ولأن أمشى مع أخى المسلم فى حاجته أحب إلى من أن أعتكف فى المسجد شهرا , ومن كف غضبه تر الله عورته ومن كظم غيظه ولو شاء أن يمضيه أمضاه ملأ الله قلبه رضى يوم القيامة ومن مشى مع أخيه المسلم فى حاجته حتى يثبتها له أثبت الله تعالى قدمه يوم تزل الأقدام وأن سوء الخلق ليفسد العمل كما يفسد الخل العسل ” صدق رسول الله صلى الله عليه وسلم (السلسة الصحيحة 906) 
حاول دائما أن تفرح وترسم البسمة على وجهك وعلى وجوه الأخرين لترسم خطا
واصلا بينك وبين نفسك وبينك و “بين” الناس 

 

mm


info heading

info content