الجمعة 15 ديسمبر 2017 - 08:24 صباحا

عندما يغيب العقل والفكر ؛ أضعت التاريخ فضاع عنى الاتجاه

يونيو 14, 2013 4:04 ص

بقلم – رئيس التحرير

اشهر ما سمعتة فعجبت  (عندما يصبح الإنسان مجرد وسيلة ونقل لتحقيق رغبات الآخرين  )  ( عندما تثق بـ شخص .. بشكل كامل بدون إي شك .. ؛؛؛  في النهاية ستحصل على نتيجـتين  ،، .   آما شخص مـدى الحَــــيآهـ . أو درس مــدى الحَــــيآه )   (أضعت التاريخ فضاع عنها الاتجاه )

 بعض الأشياء لا تصدق، ولا يدركها العقل البشري، ولا يعرف كيف تحدث، وأحياناً يتوه في التفكير وهو يقف عاجزاً عن التفسير، لقد وقفت أمام بعض الأشياء ، تائه محتار كيف أنقلها للقارئ مندهشاً ، كيف يحدث هذا، ولماذا يحدث، وما الحكمة من ذلك؟

ما نراه ونمر به كل يوم من عبث بالنظام وتلاعب بالمواطنين والأشخاص والأفراد من هو الشخص الخفي الذي يدبر ما نراه وكيف وكيف تصدق العقول ما يريده فعلة ويحركهم حسب هواه أراه أمامي جالس بكل ارتياح تدور العجلات بسرعة وحسبما يريد بل أكثر يشعر بذكاء عقلة فقد حرك الملايين دون عناء وتعب

ولما أعود للوراء منذ سنتان تقريبا كنت أرى الناس وكأنهم شاه مسلوخة دون أن تذبح يرون ولا يتكلمون يخافون أن يرمشوا بأعينهم حتى لا يكونوا وراء القضبان وكنا بالمواصلات والطرقات نرى الكلمات بحساب وخوف الكل خائف من مجهول أيضا الكل ينظر في وجه الأخر وكأنة مخبر أو مباحث أو امن دولة أو مخابرات طيب يبقى تحريات يخاف التحدث يخاف الهمس يخاف الحركة لا يستطيع البوح بجرحه

وفجأة أتت الحرية ووقف الشباب وطهروا الفساد ولكن أقف أين الحرية التي أقول عنها لم تستغل بشكلها الطبيعي ضيعنا مجهود وعناء قتلا وجرحا وفقد حواس من أعين وسمع

تخيلنا وبكل بساطة أن من يحكم البلاد سيحكم بسرعة البرق وتجاهلنا أنة ليس علاء الدين بالمصباح العجيب وتخيلنا أن البلاد صغيرة شبيهه بعزبة أو مسكن يجب على الحاكم أن ينجز بعجلة وبسرعة لتوفير كل احتياجها وتناسينا إننا لا نستطيع لا أنا ولا اى احد أن يسعد ويحقق آمال أهل قرية لا في يوم أو مائه أو ألف يوم اعلم عن نفسي لم ألبى طلبات أهل منزلي بالكامل من يوم وليلة بل استطيع على مراحل بالتفاهم على قضائها

وقفنا من أول يوم نتحدث عن قصة ميت ليلة في كل ميدان حبة وفى كل شارع شوية وعطلنا حال البلد وحال الراجل إلى وعد عارف بزعل ناس كثير طبعا بس بالعقل وطيب أنا أيه مصلحتي مسكت وخلاص أنا لم انتمى لاى فصيل عايش بحب الإعلام الصادق الجاد الخدمي ومليش مصالح ومليش مطالب وكله على الله يدبر الأمر كما يشاء بس عقلي يفكر كيف وكيف ياريت إلى يعرف يفيدني ويا خوفي من يوم لا يفيد فيه الندم

حينما تكون للذكريات مساحه شاسعة في خلايا الذكراه ,, نعشق استرجاعها

 

27136_392694557510602_570382486_n 35629_01356893528

 

  • 35629_01356893528

Previous Image
Next Image

info heading

info content